ما هو حكم التمائم

  • last month
تعريف التمائم
التمائم ومفردُها تميمة وهي كل ما يُعلَّق في الرقبة أو على الصدر أو في البيت أو أيّ مكانٍ آخر بقصد دفع العين والشرّ والحسد، وتكون التمائم من الخرز الأزرق أو العظام أو المجسمات على هيئة عينٍ أو كفٍّ أو حذوة حصانٍ أو آياتٍ من القرآن الكريم وما شابه ذلك ممّا يعتقد أنه يمنع الضرر، ووجه تسمية التميمة بهذا الاسم هو الاعتقاد أنّ من يُعلقها يتم أمره وتمام الأمر هو كفاية الحسد والعين والأذى الناجم عنهما، وتسمى التمائم أيضًا بالحروز -ومفردها حِرز- والجوامع والحجب، وهذا المقال يسلط الضوء على حكم التمائم.
ما هو حكم التمائم
اختلف علماء أهل السنة والجماعة في حكم التمائم استنادًا إلى نوع التميمة نفسها، وقد أجمع العلماء على تقسيم التمائم إلى قسمين: التمائم من القرآن الكريم والأدعية والعبارات المباحة شرعًا والتمائم من غير القرآن الكريم أو التمائم الشِّركية وبناءً على ذلك تبلور حكم التمائم على النحو الآتي:
حكم التمائم من القرآن: اختلف العلماء في هذا الباب فمنهم من قال بجواز تعليق التمائم المشتملة على القرآن الكريم أو الأدعية المشروعة لغايات الشفاء من المرض أو دفع العين والحسد محتجين بفعل بعض السلف لذلك، والقول الآخر وهو الأرجح بين العلماء عدم جواز تعليق التمائم القرآنية من باب سد الذرائع كي لا تفتح الطريق أمام تعليق الودائع من غير القرآن إلى جانب إمكانية دخول الخلاء بها، وكلام الله تعالى منزهٌ عن كل مكانٍ قذرٍ أو نجسٍ.
حكم التمائم من غير القرآن: التمائم من غير القرآن كتعليق الودع والخرز الأزرق والعظام البالية والأحذية القديمة وغيرها فلا يجوز كونها من أفعال الجاهلية المُفضية إلى الشِّرك الأصغر إن اعتقد أنها لا تنفع بذاتها دون الله وشركٌ أكبر إن اعتقد أنها تنفع من دون الله، وقد قال علماء اللجنة الدائمة للإفتاء وعلى رأسهم الشيخ عبد الله بن باز بتحريم تعليق تلك التمائم مستندين إلى عددٍ من الأحاديث الصحيحة والثابتة: “من تعلَّقَ تميمةً فلا أتمَّ اللهُ له ومن تعلقَ ودعةً فلا ودعَ اللهُ له وفي روايةٍ عنه أنه قال: من تعلَّقَ تميمةً فقد أشرك”

في هذا الفيديو يوضح فضيلة الدكتور عبدالرحمن إبداح ما هو حكم التمائم.

للمزيد من المعلومات عن ما هو حكم التمائم: https://goo.gl/8rD7SB

تابعونا على :
فيسبوك https://www.facebook.com/weziwezi.web/
تويتر https://twitter.com/weziwezi_web
جوجل + https://plus.google.com/1180538084264