أهم أضرار عشبة العلندة
  • 38 minutes ago
عشبة العلندة من الأعشاب التي تم استخدامها منذ القدم، حيث انتشر استخدمها من قبل الصينيين لعلاج بعض الأمراض التحسسية التي تصيب الجهاز التنفسي، أما في الوقت الحاضر تستخدم هذه العشبة أو مستخلصاتها كمنشطات طبيعية للرياضيين وغيرها من الاستخدامات الطبية الأخرى، وعلى الرغم من امتلاكها فوائد كثيرة، إلا أنه تبين في الآونة الأخيرة بأن أضرار استخدامها تفوق فوائدها.

أجريت بعض الدراسات والأبحاث في الولايات المتحدة، حول تأثير هذه العشبة على جسم الإنسان، وتبين ما يلي:
هذه النبتة أو مستخلصاتها غير آمنة للاستخدام من قبل الأطفال والبالغين، وذلك لكونها تتسبب بمضاعفات تهدد حياة الإنسان، ويمكن أن تسبب له الإعاقة.
تسبب الإصابة بنوبات الصرع.
ارتفاع ضغط الدم.
اضطراب في ضربات القلب.
تزيد من فرص النوبات القلبية والجلطات.
مشاكل في العضلات مثل التشنجات والوهن.
فقدان الوعي، وعدم القدرة على الإدراك.
والجدير بالذكر بأن فرصة ظهور هذه المضاعفات تزداد مع زيادة الكمية المستخدمة، ومع الاستخدام المستمر لها.

بسبب المضاعفات الخطرة التي تسببها عشبة العلندة، يجب الامتناع عند استخدامها في الحالات التالية:
حالات الحمل والرضاعة، وذلك لتجنب انتقال أضرارها للطفل.
الأشخاص الذين يعانون من مرض الاختناق.
الأشخاص الذين يعانون من الأمراض النفسية، مثل القلق والاكتئاب.
قد يرتبط استخدام عشبة العلندة باختلال توازن السكر في الدم، وبالتالي يجب تجنبه من قبل مرضى السكري.
الأشخاص المصابون بالرعاش، أو مشاكل في الحركة والتركيز.
هذه العشبة تحفز الغدة الدرقية على العمل، وبالتالي فإنها غير مناسبة لمن يعاني من فرط نشاط الغدة.
يؤدي استخدام عشبة العلندة أو مستخلصاتها إلى تشكل حصى الكلى، ولذلك يجب تجنبها من قبل مرضى الكلى.
يزيد استخدام هذه العشبة من سوء حالة مرضى المياه الزرقاء في العين.
الأشخاص الذين يعانون من حالات الصرع، قد يلاحظون زيادة في حدة النوبات عند استخدام هذه العشبة.

وسوف نستعرض في هذا المقطع أبرز أضرار عشبة العلندة.

للمزيد من المعلومات حول أضرار عشبة العلندة: https://goo.gl/ZdtRn5

تابعونا على :
فيسبوك https://www.facebook.com/weziwezi.web/
تويتر https://twitter.com/weziwezi_web
جوجل + https://plus.google.com/118053808426458763502
Recommended