hammaourida

<br />ولقد ذكرتك والخطوب كوالح * سود ووجه الدهر أغبر قاتم <br />فهتفت في الأسحار باسمك صارخا *فإذا محيا كل فجر باسم <br />إليه يصعد الكلم الطيب ، والدعاء الخالص ، والهاتف الصادق ، والدمع البريء ، والتفجع الواله. <br />إليه تمد الأكف في الأسحار ، والأيادي في الحاجات ، والأعين في الملقات ، والأسئلة في الحوادث. <br />باسمه تشدو الألسن وتستغيث وتلهج وتنادي ، وبذكره تطمئن القلوب وتسكن الأرواح ، وتهدأ المشاعر وتبرد الأعصاب ، ويثوب الرشد ، ويستقر اليقين